مدريد تستضيف قمة المناخ بعد انسحاب تشيلي

من: سالي إسماعيل

مباشر: وافقت مدريد على استضافة المؤتمر السنوي للأمم المتحدة للمناخ، بعد فترة وجيزة من انسحاب تشيلي على خلفية الاحتجاجات الشعبية داخل البلاد.

وأقرت أمانة الأمم المتحدة لتغير المناخ، اليوم الجمعة، العرض الذي قدمته إسبانيا لاستضافة التجمع الذي يضم أكثر من 1500 مندوب وإعلامي وخبراء بيئة.

وقالت الأمين التنفيذي لاتفاقية الأمم المتحدة بشأن تغيير المناخ “باتريشيا إسبينوسا” عبر “تويتر”: نحن سعداء لإعلان الموافقة على إقامة الحدث اعتباراً من يوم 2 ديسمبر/كانون الأول المقبل وحتى 13 من الشهر نفسه في مدينة مدريد الإسبانية”.

وكان الرئيس التشيلي “سيباستيان بينيرا” أعلن في نهاية الشهر الماضي إلغاء المنتدى الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ (آيبك) والذي كان من المقرر عقده في منتصف الشهر الجاري بسبب الاحتجاجات الشعبية.

ومن المقرر أن تظل تشيلي رئيس المؤتمر الذي يستمر لمدة أسبوعين، حيث تعمل 200 دولة تقريباً على إيجاد طرق من أجل الحد من تلوث الوقود الأحفوري.

لكن لم يكن هناك مزيد من التفاصيل بشأن إعادة تحديد موقع المؤتمر السنوي.

وتعتبر هذه هي المرة الثانية التي يتم خلالها البحث عن مكان جديد للتجمع السنوي، حيث كان من المقرر أن ينعقد في البرازيل والتي رحبت في البداية قبل أن تتراجع بعد تولي الرئيس الجديد “جير بولسونارو” منصبه في يناير/كانون الثاني الماضي.

وكان من المقرر أن يلتقي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع نظيره الصيني شي جين بينغ في تشيلي خلال تلك القمة مع خطط لتوقيع المرحلة الأولى من الاتفاقية التجارية لكن ترامب أعلن مؤخراً أنه سيتم تحديد مكان آخر قريباً.

لمتابعة قراءة الخبر